ما بعد عملية شفط الدهون

ما بعد عملية شفط الدهون

-بعد-عملية-شفط-الدهون2.jpg

إن عملية شفط الدهون هى عملية جراحية يقوم بها أطباء التجميل لإزالة بعض الدهون من الجسم، وهنا سنعرف الكثير عن ما بعد عملية شفط الدهون، تمثل أيضًا عملية شفط الدهون عملية تحديد شكل الجسم ورسم معالمه.

وجدنا في الآونة الأخيرة أن هناك زيادة في معدلات الإقبال على عملية شفط الدهون، من الرجال والنساء بالتساوٍ، حيث يلجأ إلى إجراء تلك العملية الكثير من الناس الذين يفشلون في إنقاص وزنهم من خلال الأنظمة الغذائية أو الرياضة.

يتم تعريف عملية شفط الدهون على أنها عملية للتخلص من الدهون الزائدة وليست عملية لإنقاص الوزن، حيث تتم تلك العملية من خلال طريقتين إما عن طريقة عملية جراحية
ويتم عمل جرح صغير ويشفط الدهون منها أو باستخدام الليزر وهى تعتبر من اكثر الطرق الآمنة لها أعراض جانبية أقل بكثير.

 ما بعد عملية شفط الدهون

إن عملية شفط الدهون عبارة عن جراحة تنسيقية للقوام والجسم والهدف منها في بعض الأحيان هو تنظيم منحنيات الجسم
ويتم ذلك من خلال عملية شفط الدهون أو تكميم المعدة أو أى نوع أخر من عمليات التخلص من السمنة المفرطة.

يجب على المريض أن يقوم بمناقشة أسباب قيامه بتلك العملية والأوضاع الصحية قبل إجرائها، حتى يقدم الطبيب المشورة المناسبة للمريض،
واختيار أفضل الطرق والعملية المناسبة لحالته، على الطبيب أن يذكر جميع الأضرار والآثار الجانبية لتلك العملية حتى يقوم المريض بأخذ القرار المناسب لحالته.

شروط الخضوع لعملية شفط الدهون

هناك بعض الشروط والاحتياطات الواجب توافرها في الشخص المقبل على فعل العملية، لضمان أكبر قدر من السلامة وحتى يحصل الشخص على النتيجة التي يريدها،
تتمثل الشروط في:

  • أن لا يكون الشخص مريض سكر أو ضغط.
  • لا يعانى من أى أمراض مزمنة.
  • يجب أن يكون الشخص غير مدخن بالمرة.
  • على الشخص أن لا يزيد وزنه عن 30% من وزنه لذلك يجب على الشخص أن يخسر بعض الوزن قبل القدوم على فعل تلك العملية.
  • يجب أن يكون الشخص ذو جلد صحي ومرن حتى يتحمل إجراء تلك العملية.

الأعراض الجانبية ما بعد عملية شفط الدهون

هناك القليل من الأعراض الجانبية التى تحدث ما بعد العملية، تلك الأعراض ليست بالكثير والتي تتمثل في:

  • التنميل: إن الشخص الذي يقوم بالعملية  يشعر ببعض التنميل بسبب خروج ودخول جهاز الفيزر أو الليزر في أكثر من موضع، بسبب تلك الأجهزة يتم تدمير بعض الأعصاب الموجودة حول المنطقة، مما يجعل الشخص يشعر ببعض التنميل وذلك العرض يختفي خلال أيام قليلة بعد العملية. 
  • التحجر: يتم حدوث تحجر في المنطقة التي أقيمت فيها العملية بسبب احتباس بعض السوائل الموجودة تحت الجلد، حيث تعد من الوسائل الدفاعية التي يقوم بإفرازها الجهاز الليمفاوي لمقاومة دخول أي جسم غريب، فعندما تختلط تلك الوسائل مع المحلول المحلى التى يستخدمه الطبيب أثناء العملية، فيجب تصريف تلك السوائل بشكل تلقائي فذلك لا يتم بسبب أن هناك فارق في المسافة بين الجلد والدهون التى تمت إزالتها، وينصح الطبيب المريض أن يقوم بالمشي ثاني أيام العملية حتى يتجنب ذلك التحجر مع ممارسة الرياضة بعد مرور أسبوع على الأقل من العملية.
  • التورم وزرقة الجلد: من أكثر الأمور الشائعة بعد إجراء تلك العملية هو حدوث تورم للمنطقة التى تم إزالة الدهون منها، قديما كانت تظهر بعض الكدمات والتورمات بعد العملية ولكن مع تحديث الأجهزة وطرق إجراء تلك العملية أصبح دون ذلك قليلا حيث تستهدف الأجهزة المنطقة المراد إجراء العملية بها والنسيج المحدد دون تلف الأنسجة الأخرى.

حدوث تورم ما بعد عملية شفط الدهون

يحدث التورم بعد العملية بسبب دخول وخروج جهاز الشفط من فتحة صغيرة تتراوح بين 2 إلى 3مل، وذلك يجعل الورم يحدث في أماكن متفرقة وبعيدة عن مكان الفتحة.

كما ذكرنا يمكن أن يحدث تورم في الجسم بسبب احتباس السوائل أسفل الجلد وعدم تصريفها ولكن يزول ذلك التورم بعد التخلص من السوائل الموجودة
كما إن التورم الناتج من عملية الشفط أثر جانبي محتمل حدوثه بشكل كبير ولكنه يزول مع الوقت.

 متى يزول التورم ما بعد شفط الدهون؟

تختلف مدة زوال التورم من شخص لآخر ولكن قد أجمع الأطباء على أنه يزول في مدة تتراوح بين 4 أسابيع إلى 6 أسابيع بعد العملية
ويمكن أن يصل مدة زوال التورم من 4 أشهر إلى 6 أشهر حتى يختفي تمام.

وتختلف تلك المدة على حسب اختلاف منطقة الشفط، وكمية الدهون التى تم إزالتها، طبيعة الأنسجة الموجودة في منطقة الشفط وحولها
ومدى الاهتمام والعناية بتلك المنطقة بعد العملية.

مدة لبس المشد ما بعد عملية شفط الدهون

يختلف لبس المشد باختلاف المنطقة التي تمت فيها شفط الدهون، بعض الأطباء تنصح بلبس المشد لمدة تتراوح بين 6 أسابيع إلى 8 أسابيع
ولا يتم خلعه في أول 3 أسابيع من إجراء عملية الشفط حيث يجب ارتداؤه طوال اليوم عدا وقت الاستحمام، أما في المدة التالية يتم ارتداؤه طوال فترة النهار ويجب خلعه عند النوم.

النظام الغذائي ما بعد عملية شفط الدهون 

هناك أنظمة وتعليمات معينة عليك اتباعها بعد قيامك بعملية الشفط حتى تحصل على أفضل نتائج من تلك العملية والتي تتمثل في:

  • يجب عليك الاهتمام بالبروتين فهو العنصر الأساسي لغذائك لإن جسمك قد تعرض لعملية جراحية ويحتاج تعويضًا عما فقده حتى يتم شفائه.
  • عليك الحصول على الكثير من الفيتامينات والمعادن الأساسية حتى تساعدك على الشفاء السريع.
  • تناول الكثير من الفواكه والخضروات ومنتجات الألبان للحصول على الطاقة.
  • عليك شرب الكثير من الماء ويمكن إضافة شريحة من الليمون حتى يعطيه نكهة لا تمل منه ويقوم بالمحافظة على الرطوبة  التي تحتاجها الجسم بعد التورم.
  • يمكنك شرب القليل من مشروبات الطاقة ولكن لا تكثر منها لأنها في أغلب الأحيان تحتوى على نسبة كبيرة من السكريات.
  • يجب عليك أن تقوم بتقليل الملح في الطعام حتى يتم التخلص من التورم بشكل أفضل وأسرع.

تابع المزيد: متى يكون شفط الدهون مناسب او غير مناسب

إنقاص الوزن ما بعد عملية شفط الدهون

يجب على الأشخاص الذين يقوموا بعملية إنقاص الوزن ألا يتوقعوا فقدان الكثير من الوزن، حيث متوسط فقد الدهون يتراوح بين 3 إلى 5 كيلو جرام ليس أكثر من ذلك.

وهناك بعض التعليمات التى يجب أن يتبعها المريض بعد إجراء العملية حتى يضمن عدم زيادة الوزن والتي تتمثل في:

  • عليه التقليل من السعرات الحرارية مع إتباع نظام غذائي صحي يعوضه بالكربوهيدرات والبروتينات اللازمة.
  • يجب أن يكثر من شرب الماء.
  • عليه أن يتناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم مع عدم تجنب تخطى أي وجبة طعام.
  • إن ممارسة الرياضة بشكل منتظم من الأمور الضرورية بعد إجراء تلك العملية حتى تعمل على شد الجسم بصورة أفضل.
  •  يتم نزول الوزن بعد العملية بشكل تدريجي يظهر في الأسبوع الثامن من بعد العملية، حيث تقل المقاسات بشكل تدريجي في فترة تتراوح من بين 6 أسابيع إلى 8 أسابيع.

في مقالنا قد ذكرنا كل ما يخص عملية شفط الدهون وما بعد عملية شفط الدهون، حتى تكون على معرفة كاملة بكل ما يخص تلك العملية عند اتخاذك القرار لفعلها
نتمنى أن نكون قد أفدناكم.



خبرة, كفاءة ,ثقة





خبرة, كفاءة ,ثقة