شفط الدهون وكل ما تريد معرفته عنه

شفط الدهون وكل ما تريد معرفته عنه

-الدهون-1.jpg

شفط الدهون هي إحدى العمليات التجميلية التي تسمح للجسم بالتعديل لتحسين مظهره الخارجي، وذلك بإزالة جزء من الدهون المتراكمة مناطق معينة من الجسم وتقليل عدد الخلايا الدهنية في الجسم، يتم إجراؤها بشكل أساسي الفخذين والأرداف والرقبة والذقن والبطن والظهر والصدر والأجزاء العلوية من الذراعين.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه العملية بشكل عام لا تعتبر وسيلة لإنقاص الوزن. والتخلص من السمنة، ولا للمساعدة في إزالة السيلوليت وعلامات التمدد.

ما هي عملية شفط الدهون

شفط الدهون هي عملية يتم فيها تحديد المكان الذي يعاني من تراكم الدهون. بحيث يقوم الطبيب وفريق مساعديه بمحاولة تفتيت الكتل الدهنية المتراكمة وإزالتها. من تلك المنطقة لإخراجها من الجسم.

لذا فإن التعريف الرسمي للعملية هو عملية التخلص من الدهون الزائدة وليس عملية إنقاص الوزن بشكل عام. شفط الدهون بتقنية الليزر وهو أسلم وأقل آثار جانبية.

عادة ما يكون إجراء هذه العملية للشباب أفضل من القيام بها لكبار السن الذين ليس لديهم مرونة في جلدهم.

هذه العملية مناسبة لمن يعانون من وجود كتل دهنية في أجزاء معينة. من الجسم وفشلوا في فقدانها وتحقيق نتائج مرضية من خلال ممارسة الرياضة وممارسة الرياضة.

يجب على المرشح لشفط الدهون أن يكون عمرك أكثر من ثمانية عشر عامًا. بصحة جيدة، وخالي من أي مرض أو اضطراب يضعف جهاز المناعة، أو يؤثر على الدورة الدموية.

يجب أن يكون لدى مقدم الطلب بشرة مرنة وثابتة لتجنب الترهل في منطقة العملية، وتجدر الإشارة إلى أنه على الرغم من أن عددًا من الخلايا الدهنية يتم التخلص منها نهائيًا من الجسم، إلا أن الخلايا الدهنية المتبقية قد تنمو وتزداد في الحجم إذا لم يحافظ الفرد على نمط حياة صحي.

هنا تجد أيضًا: تكميم المعدة أم شفط الدهون .. ما هو الفرق بينهم ؟

الإجراءات التحضيرية لعملية شفط الدهون

إذا كانت كمية الدهون المراد إزالتها قليلة يتم إزالتها في نفس اليوم يعود المريض إلى المنزل، أما إذا كانت الكمية كبيرة فيجب إجراء العملية في المستشفى وقضاء الليلة هناك قبل الذهاب إلى المنزل.

وتجدر الإشارة إلى أنه يجب على مقدم الطلب إبلاغ الطبيب بجميع أنواع الحساسية التي يعاني منها، وأي أدوية يتناولها سواء كانت عقاقير علاجية أو مكملات غذائية عشبية.

عادة يقوم الطبيب بوضع علامات وخطوط على الجلد قبل العملية لتحديد المواقع المستهدفة، ويستخدم أحد أنواع التخدير مثل التخدير العام الذي يستمر من ساعة إلى أربع ساعات، أو التخدير فوق الجافية في حالة تم إجراء العملية في الجزء السفلي من الجسم، أو تحت تأثير التخدير الموضعي.

دهون  البطن

توجد الدهون في العديد من الأماكن في الجسم عند شفط الدهون وشد البطن، في الصدر والأرداف والفخذين.

في حين أن الدهون هي الموجودة في أماكن مختلفة من الجسم يمكن حرقها بسهولة من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة.

تتراكم الدهون بسبب السمنة التي تنتج أحيانًا عن نظام غذائي غير صحي، وقد تصل رغبة الشخص في تناول الطعام أحيانًا إلى مرحلة الإدمان على الطعام.

يمكنك الآن إجراء اختبار إدمان الطعام لمعرفة ما إذا كنت تأكل بشكل معتدل أو إذا حان الوقت لرؤية طبيب السمنة للحفاظ على صحتك وحياتك.

قد يهمك أيضًا: عمليات شفط الدهون

طرق شفط دهون البطن

بمرور الوقت بدأ الأطباء في اكتشاف أشياء جديدة وطرق جديدة، وتطورت هذه العملية بسرعة وانتشرت على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم خاصة بعد ارتفاع معدل السمنة.

الجراحة أو شفط الدهون بالليزر، لكن شفط الدهون بالليزر للبطن أصبح أكثر فأكثر يحظى بشعبية كبيرة بسبب نتائجه الممتازة وبساطة إجراءاته.

حدث تطور كبير في الأجهزة الطبية، وبدأ جراح التجميل في البحث عن طرق جديدة للتخلص من دهون البطن، بخلاف التمارين الرياضية والأكل الصحي، لأن بعض الناس الهيئات لا تستجيب لهذه الأساليب التقليدية.

نصائح قبل شفط دهون البطن والخصر

ولا تستخدم المرطبات سواء على الوجه أو الجسم وخاصة منطقة البطن، فهناك أشياء معينة يجب أن يمتنع الشخص الذي سيخضع لشفط دهون البطن والخصر عنها.

  • التدخين وشرب الكحوليات لأن التدخين يؤثر سلبًا على الشخص بشكل عام، والأشخاص الذين سيخضعون لعملية إزالة الدهون الزائدة ودهون البطن بشكل خاص.
  • من الضروري أيضًا الامتناع عن تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين والأدوية التي تحتوي على فيتامين هـ.
  • يجب عمل فحص كامل للجسم قبل العملية بأسبوع للتأكد من سلامة القلب والرئتين والأوعية الدموية
  • يجب التأكد من عدم إصابة الشخص بفقر الدم.

بعد شفط الدهون

  • التكدم المعيب: يوجد عند الناس الذين يتناولون أدوية تشتمل على فيتامين هـ أو الأسبرين، وأيضا عند الأشخاص الذين لديهم ميل للنزيف.
  • الخدر: عندما يفقد الشخص الإحساس في منطقة البطن، والتي غالبًا ما تكون حالة مؤقتة تزول بمرور الوقت، ويمكن أن يحدث تهيج مؤقت للعصب.
  • التهاب وتورم: يحدث التورم غالبًا في منطقة البطن ويبقى موجودًا لمدة 6 أشهر بعد العملية، بحيث يكون آمنًا على الشخص، وتظهر كدمات بسيطة تختفي بعد أسبوع من العملية.
  • خروج السوائل المحملة بالدم من فتحات الشفط أثناء عملية شفط الدهون.

هل عملية شفط الدهون مؤلمة

يكشف نوع ومقدار التخدير عن مستوى الألم المتوقع بعد العملية التخدير الوريدي يعني ألمًا أقل بعد العملية على عكس التخدير العام مما يعني مزيدًا من الألم ويتطلب من الطبيب وصف مسكنات للألم.

يزداد الألم بعد يومين إلى أربعة أيام من العملية، ولتقليل الألم يوصي بالإجراءات التالية:

  • ارتدِ الملابس الضاغطة.
  • حافظ على مواقع الصرف الجراحية في مكانها.
  • حاول الاسترخاء.
  • ترطيب الجسم وشرب السوائل.
  • تجنب الملح لتجنب المزيد من التورم.
  • شاهد أيضًا: عمليات شفط ترهلات الفخذين بالليزر

هل نتائج شفط الدهون دائمة؟

يزيل شفط دهون البطن بشكل دائم جميع الدهون المتراكمة، ولكن يمكنك زيادة الوزن على شكل دهون زائدة في أجزاء أخرى من جسمك.

لذلك تحتاج إلى الحفاظ على نظامك الغذائي عن طريق تناول المزيد من الخضروات والفواكه والبروتينات والحبوب الكاملة والقليل من الدهون.

الألبان والنشاط البدني: الرياضة المستمرة، أو المشي اليومي على الأقل.

الآثار الجانبية لشفط دهون البطن

تشوهات في البطن

من الأعراض الخطيرة التي تدل على فشل العملية.يظهر في الأشخاص الذين يعانون من انخفاض مرونة الجلد أو الذين لديهم علاج غير عادي. هذا يعطي الجلد مظهرًا ذابلًا أو متعرجًا أو متموجًا

بالإضافة إلى ذلك، فإن التقنية التي يستخدمها جراح التجميل في عملية شفط الدهون يمكن أن تلحق الضرر بالجلد، مما يجعلها تبدو منقطة.

هناك احتمال أن تتكون أورام مصلية تحت الجلد، وهذه الأورام تحتاج إلى إزالتها حتى لا تؤذي الجسم.

الالتهابات

في حالات قليلة تحدث التهابات جلدية على البطن بعد الجراحة، وفي هذه الحالة تحتاج هذه الالتهابات إلى علاج جراحي، مع إمكانية ترك ندبة تؤثر على شكل الجلد.

النوبات القلبية ومشاكل الكلى

من الممكن أن يحدث خلل أثناء العملية، حيث تحدث تغيرات في مستوى السوائل في الجسم عند حقن أو امتصاص السائل، وبالتالي يعاني الشخص من نوبة قلبية مفاجئة أو توقف عمل الكلى، وهنا يمكن أن يموت الشخص فورا.

الانسداد الرئوي

إذا كان جراح التجميل غير ماهر ومؤهل فإن عملية شفط الدهون يمكن أن تدخل الأوعية الدموية وتنتقل إلى الرئتين وتسدها، وبالتالي يعاني الشخص من صعوبة في التنفس، وقد تنتهي حياته بسبب هذا الخطأ، ويمكن أن تحدث “الوذمة الرئوية” الناتجة عن حقن السوائل في الجسم وتراكمها في الرئتين.

أضرار عملية شفط الدهون

أحيانًا يكون الجراح بارعًا في وظيفته ويتم إجراء العملية بنجاح كبير. لكن الشخص لا يشعر بالنتائج التي توقعها، ويبدأ في طرح الكثير من الأسئلة حتى يجده الخطأ الذي تسبب فيه.

معظم الناس لا يدركون أن فترة التعافي من أهم الخطوات التي تحدد مدى نجاح العملية أو فشلها. لأن هناك تعليمات معينة يجب على الشخص اتباعها حتى تكون العملية ناجحة تمامًا.

وقد يعتقد البعض أنها بمجرد مغادرته في غرفة العمليات، سيتخلص من دهون البطن. لكن هذا الاعتقاد خاطئ، يجب على الشخص أن يعتني بصحته بشكل جيد.

وقد تحدث بعض الأضرار ومنها:

  • الإحساس بخدر وتنميل في منطقة العملية، مع احتمال أن يكون هذا الإحساس دائمًا أو مؤقتًا.
  • حدوث عدوى جلدية  في منطقة العملية، وعلى الرغم من ندرة حدوثها إلا أنه من الممكن أن تكون مهددة للحياة في بعض الحالات.
  • ظهور ثقب في أحد الأعضاء الداخلية نتيجة دخول الكانيولا المستخدمة في العملية عميقاً داخل الجسم، لكن هذا يحدث نادراً.
  • يحدث الانصمام الرئوي نتيجة فصل قطع الدهون وانتقالها عبر الأوعية الدموية إلى الرئتين. مما يتسبب في حالة شديدة من انسداد تدفق الدم إلى الرئتين.
  • مشاكل في الكلى والقلب نتيجة التغير المستمر في كميات السوائل وتناوب الضخ والانسحاب من الجسم.
  • ظهور كدمات شديدة تستغرق عدة أسابيع لتختفي، يمكن أن يستمر الالتهاب الذي يظهر على شكل انتفاخ في المنطقة. التي تم امتصاص الدهون منها لمدة تصل إلى ستة أشهر.
  • التهاب الوريد الخثاري، ينتج هذا الالتهاب عن تكوين جلطة دموية في الوريد.

نصائح بعد عملية شفط الدهون

أثناء عملية شفط الدهون ، قد يقوم الطبيب بتفكيك الخلايا الدهنية ولن تنمو هذه الخلايا مرة أخرى.

إن السماح بزيادة الوزن بشكل كبير في المستقبل سيشجع جسمك على تكوين خلايا دهنية جديدة. أو تخزين هذه الدهون في مناطق أخرى من الجسم.

نوصيك باتباع النصائح التالية:

  • ارتداء الملابس الضاغطة: بعد الخضوع لشفط الدهون، يميل جسمك إلى ملء المنطقة المعالجة بالسوائل.

يساعد ارتداء العباءات الطبية أو الملابس الضاغطة على تخفيف الألم وتقليل التورم بعد العملية.

مما يساعد جسمك على التكيف مع شكله الجديد.

يوصى بالاستمرار لمدة أسبوعين بعد العملية حتى يزول التورم تمامًا. وبشكل عام كلما طالت الفترة زاد التأثير الإيجابي لهذه الممارسة.

  • الحفاظ على نظام غذائي صحي: من المهم جدًا الاستمرار في شرب كميات كبيرة من السوائل.

يؤدي عدم تناول كمية كافية من السوائل إلى تخزين جسمك للمزيد منها، مما يؤثر سلبًا على نتيجة العملية.

في الحقيقة عندما تأكل كميات كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من السعرات الحرارية الزائدة عن احتياجات الجسم. سيلجأ الجسم إلى تخزينها على شكل دهون.

  • حافظ على نظام غذائي صحي: أخطر ما ينتج عن تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات. هو أن الجسم يبدأ في مقاومة هرمون الأنسولين. بعد فترة مما يعني أن كمية الأنسولين التي يفرزها الجسم بشكل طبيعي لم تعد كافية لحرق السكريات التي تتناولها

الذي يحفز البنكرياس وينتج المزيد من الأنسولين ويزيد ويزداد الأمر سوءًا. ويدخل في هذه الحلقة المفرغة التي تؤدي في النهاية إلى مرض السكري والسمنة.

  • المشي: الاستمرار في المشي يجنب خطر الإصابة بجلطات الدم بعد العملية، كما يحسن الدورة الدموية والشعور بالحيوية والنشاط.

 



خبرة, كفاءة ,ثقة





خبرة, كفاءة ,ثقة